• 29 يوليو 2009
  • أوروبا

طاقة تعزّز مكانتها في بحر الشمال بشراء شركة دي إس إم للطاقة

أبو ظبي/ لاهاي، 29 يوليو 2009- أعلنت اليوم شركة أبو ظبي الوطنية  للطاقة “طاقة” ش.م.ع عن أن شركتها التابعة والمملوكة لها بالكامل طاقة إنرجي بي.في. (طاقة إنرجي) قد توصّلت إلى اتفاقية شراء 100% من شركة دي إس إم القابضة للطاقة بي.في (دي إم سي للطاقة) وهي شركة تابعة ومملوكة بالكامل لشركة لايف ساينسيز أند ماتيريال ساينسيز كومباني رويال دي إس إم إن.في. والتي مقرّها هولندا. ويُتوقع إتمام عملية الاستحواذ خلال الربع الثالث من 2009 وذلك بعض الحصول على الموافقات التنظيمية وإنهاء الإخطارات اللازمة. وبموجب شروط هذه الصفقة، ستحصل شركة طاقة إنرجي على حصص غير تشغيّلية في شركة أنابيب النفط نوردغاسترانسبورت بي. في. (إن جي تي)، و ثلاثة خطوط أنابيب نفط و20 حقل منتج للنفط والغاز في المنطقة التابعة لهولندا من بحر الشمال. ومن شأن الأصول هذه أن تؤمن لشركة طاقة إنرجي إنتاجاً يومياً إضافياً يقارب  5000  برميل نفط مكافيء  (معدّل سنة 2008) منها 85% غاز طبيعي. وتبلغ القيمة الكاملة لهذه الصفقة 285 مليون يورو (404 مليون دولار أمريكي). و تعتبر معظم الأصول التي تم الاستحواذ عليها جزء من أصول قطاع نقل و تخزين و معالجة النفط و الغاز.  وقال السيد بول فان جيلدر، المدير الإداري لشركة طاقة إنرجي في تعليقه على إعلان الشركة عن هذا الصفقة “تشكّل عملياتنا في أوروبا دعامة أساسية لإستراتيجية طاقة التي تنشد الوصول إلى شركة طاقة متنوعة في أعمالها وتواجدها الجغرافي. إن هذه الصفقة التي أعلنّا عنها اليوم ستزيد إنتاجنا و ستعزّز من تواجدنا في بحر الشمال، وستعمل على تحقيّق تدفّقاً نقدياً مستقراً منخفض المخاطر. علاوة على ذلك، فالحصة المتحصّلة من شركة إن جي تي للأنابيب ستدعم وتكمٌل أصولنا الحالية وتعمل على ربطها مع مشروع برجمير لتخزين الغاز الذي تقوم الشركة بتطويره  كما ستساعد في جعل طاقة إحدى الشركات الرئيسية  في قطاع معالجة ونقل النفط والغاز في أوروبا” .وتملك شركة دي إس إم إنيرجي حصص غير تشغيّلية في قطاع استكشاف وإنتاج النفط والغاز في سلسلة الصخور القارية التابعة لهولندا بنسب لا تزيد عن 25%. كما وتشارك الشركة أيضاً في نقل النفط والغاز من خلال ملكيتها لخطوط الأنابيب.انتهىتفاصيل الاتصال: طاقة علاقات المستثمرينتانيس ثاكيرمدير قسم علاقات المستثمرينهاتف: 0097126614933Tanis.thacker@taqa.comكلير مالوني، كابيتال إم إس أند إل  هـ: 442073075341+ claire.maloney@capitalmsl.comأنا ميتشيل، كابيتال إم إس أند إل هـ: 442073075346+ Anna.mitchell@capitalmsl.comطاقة علاقات إعلاميةآلن فيرتانينمستشار العلاقات العامةهاتف: 0031207975116Allan.virtanen@taqa.comملاحظات للمحرّر: نبذة عن شركة أبوظبي الوطنية للطاقة ش.م.ع “طاقة”تأسّست شركة أبو ظبي الوطنية للطاقة “طاقة” ش.م.ع في عام 2005، وهي شركة عالمية للطاقة تمتلك أصولاً تزيد على 86 مليار درهم إماراتي (24 مليار دولار أميركي). وكونها واحدة من أكبر الشركات المُدرجة في سوق أبو ظبي للأوراق المالية، مع إيرادات قاربت 17 مليار درهم إماراتي (4.6 مليار دولار أميركي) في العام 2008، تعتبر “طاقة” إحدى المؤسسات الرائدة التابعة لحكومة أبو ظبي. وتقضي أهداف “طاقة” الإستراتيجية بإنشاء مجموعة عالمية متنوّعة في مختلف قطاعات الطاقة. وتزاول الشركة أعمالها في مجال توليد الطاقة، وتحلية المياه، وعمليات النفط/ الغاز، وخطوط الأنابيب، وتخزين الغاز.وتضم “طاقة” حوالي 2800 موظفاً من 41 جنسية مختلفة، وتدير عملياتها من مكاتبها في أبو ظبي، وآن أربور في ولاية ميشيغان، وأبردين في أمستردام، وكالغاري، ومدينة لاهاي. وقد تم تعزيز هذا الزخم من الأعمال مع مجموعة من الشركاء في كافة أنحاء إفريقيا والشرق الأوسط، وأوروبا، وشمال أميركا، والهند.تتمتع شركة “طاقة” بتصنيف ائتماني بدرجة  Aa2 من شركة موديز. لمحة عن شركة طاقة في أوروبا:لدى شركة طاقة تركيز عميق على التوسّع في نشاطاتها في استكشاف وإنتاج النفط والغاز وعمليات نقلهما ومعالجتهما في أوروبا وشمال إفريقيا. وفي هولندا، اشترت طاقة أصول بي بيه هولندا لإنتاج واستكشاف الغاز والتي تشمل منشآت داخلية وخارجية ومنشآت للتخزين تتموضع في سلسلة الصخور القارية التابعة لهولندا والواقعة في بحر الشمال وفي منطقة ألكمار في الجزء الشمالي الغربي من هولندا. وتدير أصول شركة طاقة في بحر الشمال شركة طاقة إنرجي بي.في. التابعة لها.وفي المملكة المتحدة، قامت طاقة براتاني ليميتد بشراء أصول براي من شركة تاليسمان إنيرجي (يو كيه) ليميتد كما أكملت عملية الاستحواذ على حصة مشاركة في درم (موقع استكشاف محتمل بالقرب من براي) مع شركة رييتش إكسبلوريشن (يو كيه) ليميتد. وفي 2008، قامت طاقة براتاني بشراء حقوق الملكية المتعلّقة برخص تشغيل ستة حقول نفط خارجية وحلقتي توصيل (لربط المعدّات الحديثة بتلك الموجودة أصلاً غير عاملتان تحت سطح البحر في شمالي بحر الشمال.      في الوقت الحالي، هناك ما يزيد عن 1000 موظّف يعملون لدى شركة طاقة في أوروبا وهم متواجدون في الأصول العاملة أو في مكاتب طاقة الأربع في أوروبا في لاهاي وألكمار وأمستردام وأبردين.لمحة عن دي إس إم إنيرجي:تساهم شركة دي إس إم إنيرجي في عمليات استكشاف وإنتاج النفط والغاز في سلسلة الصخور القارية التابعة لهولندا، كما وتشارك كشركة غير مشغّلة مع نسبة تبلغ 25% في مشاريع مشتركة في قطاعات النفط والغاز وهي تملك حصص في خطوط نقل النفط والغاز بما يشمل حصتها  بنسبة 40% في نوردغاسترانسبورت.لدى دي إس إم حصص في 20 حقل لإنتاج النفط والغاز وتساهم في تطوير عدد من حقول الغاز. تقوم نوردغاسترانسبورت بنقل الغاز الذي يتمّ إنتاجه خارجياً بواسطة نظام من خطوط الأنابيب يبدأ من حقول الغاز في بحر الشمال وصولاً إلى معمل التكرير في بشماليّ هولندا. وهنا، تتمّ معالجة وتكرير الغاز ليطابق مواصفات العملاء وذلك قبل تسليمها إلى هؤلاء العملاء. نبذة عن نوردغاسترانسبورت بي.في.: تمتلك نوردغاسترانسبورت بي.في. نظام رئيسي لخطوط أنابيب نقل الغاز الطبيعي في منطقة بحر الشمال التابعة لهولندا، كما وتمتلك معمل معالجة الغاز القادم من الداخل في يوثويزين في شمالي هولندا.

للاشتراك في نشرة طاقة